أين عرفات في مؤتمر فتح؟

د. إبراهيم حمّامي

30/11/2016

بعد المتاجرة المطولة بملف موت عرفات بين عباس ودحلان وأتباعهما...

وبعد التهديدات المتواصلة بكشف وفضح "القتلة"...

غاب عرفات تماماً عن المؤتمر بخلاف ما جرت عليه العادة الفتحاوية...

- لا صورة له في القاعة - راجعوا صورته في المؤتمر السادس...

- لا ذكر لإسمه إلا حين قال عبّاس أن عرفات اعترف بـ "إسرائيل" قبله...

- لا نتائج في ملف التحقيق بموته...

من الواضح أن إنهاء المرحلة العرفاتية بكل صورها واشكالها هدف يوازي القضاء على الدحلانية داخل فتح...

إنه عهد جديد...

إنها مرحلة جديدة لا مكان فيها لعرفات أو ذكره أو ذكراه...

إنها مرحلة عبّاس وأولاده وشركاه...

مرحلة العمالة العلنية بعد أن كانت مستترة...

الم يقل عبّاس أنه المجرم الفلسطيني الأول وبأنه سيطفئ نيران جيرانه وأنه غير آسف على التعزية ببيريز...

يعني وكأنه يقول لكم: أنا هيك بلطوا البحر!

ملاحظة: لم أكن يوماً لا من مؤيدي ولا محبي عرفات بل أحمله نتيجة كل ما وصلت إليه الأمور، لكن الملاحظات أعلاه لمن ما زالوا يعتبروه رمزاً لا يجوز المساس به...

ها هو عبّاس قد أسقط رمزكم - حتى صورته وذكراه...

بعد أن تاجر به واغتاله سياسياً قبل ان يرحل جسدياً...

وها هي فتح الرسمية بكل شخوصها ومكوناتها لا تجرؤ على أن تذكر اسمه أمام عبّاس...

مات الملك عاش الملك...

هذا ما أتوقعه...

ولا تنسوا التراقص على أنغام علي الكوفية علي ولولح فيها، وهز الكتف بحنية التي صدحت في قاعة أحمد الشقيري يعد أن اسقط عبّاس رمزكم في كلمته الطويلة!!

ألإشتراك بالنشرة البريدية

كي تصلك المقالات وجميع المنشورات أولاً بأول قم بإضافة إسمك وبريدك الالكتروني بالحقول أدناه.

اخر المقالات

خطوات جديدة نحو صفقة القرن خطوات جديدة نحو صفقة القرن د. إبراهيم حمامي 10/09/2019 5 مواقف جديدة تم رصدها هذا السبوع، قد يبدو للوهلة الأولى...
عن تفجيرات غزة مرة أخرى عن تفجيرات غزة مرة أخرى د. إبراهيم حمّامي 30/08/2019 كما توقعنا تماماً فتفجيري غزة لم يكونا عملاً فردياً...
هل غزة بحاجة ل"حسم" جديد؟ هل غزة بحاجة ل د. إبراهيم حمّامي 29/08/2019 التفجيرات الانتحارية التي شهدها قطاع غزة الليلة...
ليس مطبعاً بل مرتزق بامتياز ليس مطبعاً بل مرتزق بامتياز د. إبراهيم حمّامي 23/07/2019 لم يكن ظهور محمد سعود في المسجد الأقصى مجرد محاولة...
عنصرية لبنان المزمنة عنصرية لبنان المزمنة د. إبراهيم حمّامي 15/07/2019 للأمانة فكل الشعوب العربية دون استثناء هي شعوب عنصرية...
ما بين القذافي وبن سلمان ما بين القذافي وبن سلمان د. إبراهيم حمّامي 11/07/2019 كثيرة وكثيرة جداً أوجه الشبه بين القذافي وبن سلمان... بل...
عرض بديل لترمب وكوشنر عرض بديل لترمب وكوشنر د. إبراهيم حمّامي 01/07/2019 وصلني اليوم عن طريق أحد الأصدقاء التالي: *** "عرض...
عن تصريحات قادة حماس الأخيرة عن تصريحات قادة حماس الأخيرة د. إبراهيم حمّامي 02/06/2019 بداية هذه هي التصريحات: خليل الحية: "إنَّ الشّعب...